الأحد, 25 أغسطس 2019
29 °c

خبر : "الشؤون الرياضية" تكرم 400 من نجوم المنتخبات الوطنية نظير الإسهامات البارزة في دعم مسيرة الرياضة العمانية

الثلاثاء 02 فبراير 2016 03:00 ص بتوقيت مسقط

دعوات للرياضيين إلى مضاعفة الجهد والعطاء لمواصلة حصد الألقاب والكؤوس

الرُّؤية - عادل البلوشي

احتفتْ وزارة الشؤون الرياضية، مساء أمس، بتكريم أكثر من 400 لاعب ولاعبة من مختلف المنتخبات الوطنية الذين نجحوا في تحقيق العديد من الميداليات الملونة في مختلف المحافل الرياضية التي شهدها عام 2015، وذلك في احتفالية كبيرة شهدتها قاعة الأفراح بفندق جراند حياة مسقط، برعاية معالي الشيخ سعد بن محمد بن سعيد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية، وبحضور عدد من أصحاب السعادة ورئيس اللجنة الأولمبية العمانية ورؤساء الاتحادات واللجان الرياضية ورؤساء الأندية الرياضية وعدد من الرؤساء التنفيذيين بشركات ومؤسسات القطاع الخاص، ولفيف من الأسرة الرياضية ومن المهتمين بالشأن الرياضي وممثلي وسائل الإعلام المختلفة.

وانطلق برنامج الحفل بعرض فلم توثيقي، استعرض من خلاله الإنجازات الرياضية الخليجية والعربية والدولية للمنتخبات الوطنية في مختلف الرياضات في العام 2015. بعدها القى سعادة الشيخ رشاد بن أحمد بن محمد بن عمير الهنائي وكيل وزارة الشؤون الرياضية رئيس لجنة التكريم كلمة، قال فيها: "إنه لمن دواعي الغبطة والسرور أن نحتفي بتكريم كوكبة من نجوم الرياضة العمانية الذين حققوا انجازات مهمة ولافتة تضاف الى رصيد انجازات الرياضة العمانية". وأضاف الهنائي ان حفل تكريم الرياضيين الذي تنظمه الوزارة بتمويل من صندوق دعم الأنشطة الرياضية كل عام يأتي تقديرا لجهودهم المخلصة في البذل والتفاني في سبيل رفع علم السلطنة عاليا في المحافل الرياضية. وتابع سعادته القول: "ما المراكز والميداليات المتنوعة التي حصدوها الا دليلا على الروح المعنوية العالية في المنافسة والرغبة في احراز الالقاب وصولا بالرياضة العمانية الى منصات التتويج في مختلف اللعبات والرياضات".

400 لاعب

وذكر سعادة الشيخ الوكيل أنَّ عدد المجيدين للعام 2015 بلغ 400 لاعب ولاعبة محققين عددا من الميداليات في الالعاب الجماعية والفردية في مستويات مختلفة من الاعمار ومستويات متعددة، مشيرا الى أن الوزارة تتمنى مضاعفة الجهد من قبل الرياضيين لتحقيق مزيد من الانجازات الرياضية في مختلف الالعاب الرياضية.

وتلى ذلك، مراسم التكريم لكافة المنتخبات الوطنية من مختلف الاتحادات واللجان الرياضية، ومن ثم تم تكريم المدربين الوطنيين ومختلف مؤسسات القطاع الخاص الداعمة للرياضة العمانية لعام 2015 ومن ثم الجهات الإعلامية التي ساهمت في إبراز المناشط والفعاليات الرياضية المختلفة.

ويأتي هذا التكريم والذي دأبت وزارة الشؤون الرياضية على إقامته سنوياً للمجيدين في الأنشطة الرياضية الذي حققوا إنجازات رياضية مشرفة للرياضة العمانية ورفعوا علم السلطنة عالياً في المحافل الدولية في تحفيز الرياضيين في بذل المزيد من الجهد والتفاني من أجل التمثيل المشرف للرياضة العمانية في المشاركات الدولية القادمة والوصول إلى منصات التتويج.

وتهدف هذه الاحتفالية السنوية إلى دعم مقومات الاجادة في المجالات الرياضية ولتحفيز الشباب العماني الواعد سعيا للارتقاء بقدراتهم وعطائهم والمضي قدما في تمثيل السلطنة تمثيلا مشرفا في مختلف المحافل الرياضية حيث استمرت عجلة التطور للرياضة العمانية خلال 2015 في الدوران، ونتج عن ذلك تحقيق العديد من الانجازات التي سطرها الرياضيون العمانيون والتي أضافت إلى تاريخ الرياضة العمانية على مختلف الأصعدة وعلى مختلف المستويات.

وجرى تكريم المجيدين في الأنشطة الرياضية من الذين حققوا إنجازات على المستوى الإقليمي؛ وهي المنافسات الرياضية بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية على المستوى العربي في المنافسات الرياضية المدرجة ضمن البرنامج المعد من قبل الاتحاد العربي للألعاب الرياضية وعلى المستوى القاري، وهي المنافسات الرياضية المدرجة في دورة غرب آسيا والبطولة الآسيوية والدورة الآسيوية بين الدول الأعضاء في التنظيمات الرياضية لقارة آسيا بالإضافة الى المستوى الاولمبي والقاري وهي المنافسات الرياضية بين الدول المشاركة في دورات الألعاب الاولمبية والبطولات العالمية التي تنظمها الاتحادات الدولية للرياضات المختلفة.

الرياضيون المجيدون

وشمل التكريم لهذا العام العديد من الرياضيين المجيدين الذين حققوا ميداليات ملونة من الاتحاد العماني لكرة اليد واتحاد كرة القدم وألعاب القوى والسباحة والفروسية (التقاط الأوتاد وسباقات القدرة والتحمل) والطائرة الشاطئية والتنس والرماية والألعاب الشاطئية ورفع الأثقال والقوة البدنية، والإبحار الشراعي والجولف والدراجات الهوائية، بالإضافة إلى تكريم المجيدين في رياضة بناء الأجسام والبولينج والكاراتيه وكذلك النادي العماني للكريكت والفريق العماني للتجديف، إضافة إلى تكريم المجيدات في الأنشطة الرياضية النسائية في لعبات كرة الطائرة واليد والتايكواندو والفروسية والرماية وألعاب القوى والتنس والبولينج والمنتخب الوطني لذوي الاعاقة (السمعية والحركية).

كما تم تكريم كافة الجهات الإعلامية ومؤسسات القطاع الخاص التي كان لها حضور قوي في دعم الفعاليات و المناشط الرياضية ودفع مسيرة الرياضة العمانية داخليا وخارجيا للعام 2015م، كما تم تكريم الشركات الداعمة للرياضة، وتم تكريم المدربين الوطنيين حيث تم تكريم المدرب الوطني خالد بن خلفان الريامي مدرب نادي أهلي سداب والحاصل على كأس حضرة صاحب الجلالة للهوكي، والمدرب الوطني سعيد بن جمعة الحمداني مدرب نادي صحار الحاصل على درع وزارة الشؤون الرياضية للكرة الطائرة والمدرب الوطني محمد بن حمد القسيمي مدرب نادي نزوى الحاصل على درع وزارة الشؤون الرياضية لكرة السلة.

عام حافل بالإنجازات

وشهد العام 2015 العديد من الإنجازات في مختلف الألعاب الرياضية على المستوى الفردي والجماعي، كما حققت بعض الاتحادات الرياضية نتائج مشرفة تبشر بغد مشرق للرياضة العمانية هذا إلى جانب انجاز العديد من المشروعات الرياضية الحديثة التي تمهد الأرضية الملائمة للشباب لممارسة رياضاتهم المختلفة.

وحصد منتخب القدم الشاطئية لقبين في هذا العام، فقد حقق المركز الأول في البطولة الاسيوية والتي أقيمت في قطر خلال الفترة من 23-28 مارس 2015 ليعود وفي نفس الدولة يحقق المركز الاول في دورة الألعاب الشاطئية الثانية لدول مجلس التعاون خلال الفترة من 2-9 أبريل 2015، كما حقق المنتخب الوطني الاولمبي لكرة القدم المركز الثالث في البطولة الخليجية الاولمبية والتي اقيمت في بمملكة البحرين خلال شهر مارس 2015م ، فيما حصل فريق نادي السيب لكرة القدم الحاصل على المركز الثاني في كأس الاندية الخليجية (30) لكرة القدم والتي اقيمت المباراة النهائية في السلطنة بتاريخ 27 مايو 2015.

أما منتخب اليد الشاطئية فقد استطاع أن يتأهل إلى نهائيات كأس العالم 2016 بعدما حقق المركز الثاني في البطولة الاسيوية التي استضافتها السلطنة خلال الفترة من 1 وحتى 7 مايو 2015، في حين استطاع أن يحل في المركز الثاني أيضا في دورة الألعاب الشاطئية الثانية لدول مجلس التعاون والتي أقيمت بقطر خلال الفترة من 2-9 أبريل 2015. فيما حصل منتخبنا الوطني (أ) لكرة الطائرة الشاطئية على المركز الثاني والمنتخب الوطني (ب) لكرة الطائرة الشاطئية حصل على المركز الثالث في دورة الالعاب الشاطئية لدول مجلس التعاون والتي اقيمت في قطر خلال الفترة من 1 الى 6 ابريل 2015.

وحصل المنتخب الوطني للإبحار الشراعي على المركز الثاني في المستوى الإقليمي في البطولة السابعة لدول مجلس التعاون الخليجي والتي اقيمت بدولة الامارات العربية المتحدة خلال الفترة من 1 الى 4 ابريل 2015.

وحقق المنتخب الوطني للسباحة المركز الثالث في البطولة الثانية عشر للسباحة على المجرى القصير لدول مجلس التعاون الخليج العربي والتي اقيمت بدولة الامارات العربية المتحدة خلال الفترة من 4 الى 7 فبراير 2015.

واستطاع المنتخب الوطني لالتقاط الاوتاد أن يحقق المركز الاول في البطولة الاسيوية لالتقاط الأوتاد والتي أقيمت في الهند خلال الفترة من 11 الى 15 مارس 2015.

ألقاب وكؤوس

وأحرز المنتخب الوطني لرفع الأثقال المركز الثالث في فئة الكبار في بطولة غرب آسيا لرفع الأثقال والتي اقيمت الاردن خلال الفترة من 23 الى 30 ابريل 2015.

وحقق المنتخب الوطني لألعاب القوى الحاصل على المركز الثالث في الترتيب العام المشارك في البطولة العربية التاسعة عشر للرجال والسيدات والتي اقيمت بمملكة البحرين خلال الفترة من 22 الى 27 ابريل 2015.

وحقق المنتخب الوطني للجولف المركز الأول المشارك في البطولة بطولة الخليج الثانية للجولف تحت 15 سنة لدول مجلس التعاون الخليج العربي والتي اقيمت بدولة الامارات العربية المتحدة خلال الفترة من 17 الى 21 فبراير 2015.

واستطاع لاعبي المنتخب الوطني لبناء الأجسام من تحقيق عدد ثلاث ميداليات ذهبية وفضيتين في البطولة الآسيوية لبناء الأجسام التي أقيمت باليابان خلال الفترة من 5-8 يونيو 2015؛ حيث استطاع العارض عبد الله الجابري من تحقيق المركز الأول والميدالية الذهبية في وزن 70 كجم ، كم أستطاع العارض فيصل المطاعني من تحقيق الميدالية الفضية في وزن 75 كجم وتمكن العارض أحمد المسكري من الفوز بالميدالية الفضية في وزن 85 كجم. وحصل المنتخب الوطني للسباكتاكراو على المركز الثالث في البطولة الثلاثون لكأس العالم وملك تايلاند والتي اقيمت في مملكة تايلاند خلال الفترة من 4 الى 10مايو 2015.

أما الفريق العماني للتجديف فقد حصل على المركز الأول في سباق قوارب التجديف 2015، والذي أقيم في دولة الامارات العربية المتحدة لعام 2015.

وشهد العام 2015 الإنجاز التاريخي بتأهل منتخب الكريكت إلى نهائيات كأس العالم للكريكت لأول مرة في تاريخه، وستقام البطولة الدولية في ضيافة الهند خلال شهري مارس وأبريل 2016؛ حيث نجح فريقنا في انتزاع الصعود التاريخي بعدما شارك في التصفيات التأهيلية الأخيرة التي اختتمت في ايرلندا خلال الفترة من 18 حتى 23 يوليو الماضي بمشاركة 16 منتخبًا.

وحقق منتخبي الشباب والناشئين لكرة القدم الحاصلين على كأسي البطولة الخليجية للشباب والناشئين، حيث أحرز منتخب الناشئين كأس البطولة الثانية عشرة للمنتخبات الخليجية والتي أقيمت في دولة قطر خلال الفترة من 20-29 أغسطس الماضي. كما حقق منتخب الشباب كأس البطولة الحادية عشرة للمنتخبات الوطنية الخليجية والتي أقيمت بدول قطر الشقيقة خلال الفترة 3-12 سبتمبر الماضي، وذلك للمرة الاولى في تاريخه في انجاز غير مسبوق للكرة العمانية.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية