السبت, 17 نوفمبر 2018

خبر : رئيس بلدية مسقط يطلع على المواقع الاستثماريّة بالمحافظة ويوجه بتحديد أفضل الاستخدامات لأراضي البلدية

الإثنين 04 يناير 2016 02:21 ص بتوقيت مسقط

المجلس البلدي يستعرض اليوم فعاليات مهرجان مسقط

مسقط - الرؤية

قام معالي المهندس محسن بن محمد الشيخ رئيس بلدية مسقط مؤخرًا بجولة ميدانية بمعيّة عدد من المسؤولين والمعنيين بالبلدية للاطلاع على المواقع الاستثمارية والأراضي وممتلكات البلديّة والأسواق التجاريّة التي تقع ضمن إشراف بلديّة مسقط ومن أبرزها سوق السيب وسوق الجمعة وسوق مطرح وعدد من المواقع بولايات محافظة مسقط من أجل إقامة بعض المشاريع الاستثماريّة والخدميّة والسياحيّة لتعزيز إيرادات البلديّة، والمساهمة في تنشيط القطاع السياحي بإقامة بعض المشاريع السياحية الواعدة بمسقط بالتعاون مع وزارة السياحة وإيجاد فرص عمل للكوادر الوطنيّة.

وقد وجّه معاليه بأهميّة الاستعانة ببعض بيوت الخبرة لتحديد أفضل الاستخدامات لأراضي البلديّة وإعداد دراسات جدوى اقتصادية للمشاريع المقترحة على هذه الأراضي مع أهميّة مشاركة القطاع الخاص في تنفيذ هذه المشاريع الاستثماريّة بالإضافة إلى صناديق التقاعد الحكوميّة والشركات الاستثماريّة الحكوميّة.

وتأتي هذه الزيارة ضمن سلسلة من الزيارات التي يقوم بها معالي المهندس رئيس بلديّة مسقط لمختلف أرجاء مدينة مسقط لمتابعة المشاريع المنجزة والجاري تنفيذها والتأكّد من تطبيق المعايير وتفقد الأوضاع الخدمية ومتابعة الملاحظات والمتطلبات.

من جهة أخرى يعقد المجلس البلدي لمحافظة مسقط اليوم اجتماعه الأول من السنة الرابعة للفترة الأولى، برئاسة المهندس محسن بن محمد الشيخ رئيس المجلس، ويستمع المجلس خلال الاجتماع إلى بيان الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط حول الأحياء الحديثة.

ومن جانب آخر، يصادق المجلس اليوم على التوصيات التي اتخذها في الاجتماع العاشر من السنة الثالثة، وأبرزها المتعلق ببيان الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، وبيان اللجنة الرئيسية لمهرجان مسقط الذي يستعرض أهم فعاليات المهرجان لعام2016م، وكذلك التوصيات الخاصة بلجان المجلس.

كما يستعرض المجلس اليوم مجموعة من التوصيات لعدد من الموضوعات ليتم اعتمادها والبت في إجراءات تنفيذها، وتتمثل تلك الموضوعات في مسودة لائحة الاستثمار الخاصة ببلدية مسقط، ومسودة عقد سائقي سيّارات أجرة مطار مسقط الدولي، والوضع العام لسوق مطرح من خلال إيجاد منافذ للصناعات الحرفيّة العمانيّة التقليدية، وضرورة تشجيع العمانيين العاملين في الصناعات الحرفيّة في تسويق منتجاتهم، وموضوع المساهمة المجتمعيّة من قبل القطاع الخاص في إقامة بعض المشاريع والتي تهدف إلى النهوض بالمجتمع والارتقاء به، وبشأن تنظيم الوقوف بالمواقف العامة الخاضعة للعدادات، وحول شكوى أهالي بلدة المسفاة الغربية من الزحف الصناعي على المخطط السكني.