الأربعاء, 16 أكتوبر 2019
24 °c

خبر : "الأحمر" يبحث عن الانتصار أمام تركمنستان اليوم لبلوغ النقطة الـ14 في "التصفيات المزدوجة"

الثلاثاء 17 نوفمبر 2015 02:08 ص بتوقيت مسقط

الرؤية- عادل البلوشي- أحمد السلماني

يخوض منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم مواجهة مهمة، مساء اليوم، أمام نظيره التركمنستاني، وذلك في تمام الساعة الخامسة مساء بتوقيت السلطنة على إستاد كوبيتاج بمدينة عشق آباد، ضمن منافسات الجولة الثامنة من المجموعة الرابعة للتصفيات الآسيوية المزدوجة والمؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا ونهائيات آسيا 2019 في الإمارات، وبذات المجموعة يلتقي المنتخب الإيراني نظيره منتخب جوام.

ويسعى منتخبنا الوطني في هذه المواجهة إلى كسب النقاط الثلاث، والوصول الى النقطة الرابعة عشرة له في التصفيات بعد أن حقق الأحمر ثلاثة انتصارات في التصفيات على كل من الهند مرتين وتركمنستان وتعادلين أمام كل من جوام وإيران، كما يسعى منتخبنا الوطني في أمسية اليوم الى منافسة المنتخب الإيراني على الصدارة للمجموعة وسيكون سلاح لاعبي منتخبنا الوطني في لقاء اليوم هو العزيمة والإصرار لمواجهة منتخب تركمنستان الذي يعد واحدا من أقوى المنتخبات عندما يلعب على ملعبه وبين جمهوره، حيث تمكن من إحراج المنتخب الإيراني في لقاء الذهاب وخرج متعادلا بهدف من ذلك اللقاء، إلا أن نجوم المنتخب قادرون على كسر هذه المعادلة بتحقيق الانتصار في اللقاء والاقتراب بشكل أكبر لخطف البطاقة المؤهلة من المجموعة للدور المقبل، وكان منتخبنا الوطني قد نجح في الفوز ذهابا بنتيجة 3/1.

وخاض لاعبو منتخبنا الوطني عددا من الحصص التدريبية لدى وصول بعثة المنتخب الى مدينة عشق آباد الباردة، حيث تنوعت التدريبات ما بين اللياقة البدنية والفنية، وتركزت في الغالب على الجمل التكتيكية والتدرب على أسلوب اللعب الذي سينتهجه الفريق في المباراة، واختيار التشكيلة الأنسب، اضافة إلى التركيز على أبرز الجوانب السلبية التي ظهر بها اللاعبون في المباراة الودية الأخيرة أمام نيوزيلندا.

ومن المتوقع ألا تتغير تشكيلة المنتخب الوطني كثيرا عن المباريات السابقة، حيث سيكون في حراسة المرمى علي الحبسي وفي خط الدفاع كل من عبد السلام عامر ومحمد المسلمي وسعد سهيل ومحمد الشيبة وفي خط الوسط أحمد مبارك كانو وعيد الفارسي وعلي البوسعيدي ورائد إبراهيم وفي المقدمة قاسم سعيد وعبد العزيز المقبالي.

ويتعين على لاعبي منتخبنا الوطني الكثير في لقاء اليوم، حيث ينبغي على المهاجمين التركيز الكبير في إنهاء الهجمات، وعدم الاستعجال، واستثمار كافة الفرص السهلة التي تسنح لهم أمام المرمى، ويتعين على لاعبي منتخبنا الوطني ضرورة حضور التركيز الذهني طوال التسعين دقيقة، وتوزيع الجهد البدني والفني على مدار الشوطين.

وكان منتخبنا الوطني قد لعب مواجهة دولية ودية ضد المنتخب النيوزيلندي، خسرها بنتيجة هدف دون رد على إستاد السيب الرياضي، ومن المؤكد أنّ المنتخب الوطني خرج باستفادة جيدة من تلك المباراة، حيث اتضحت الصورة بشكل جيد للجهاز الفني والتي عمل في الفترة الماضية على إيجاد حل للسلبيات التي خرج منها المنتخب في تلك الفترة.

يشار إلى أن المنتخب الإيراني يتصدر المجموعة برصيد 11 نقطة وبفارق الأهداف عن منتخبنا الوطني الذي يحل ثانيا، ويأتي منتخب تركمنستان ثالثا برصيد 7 نقاط ومتفوقا على منتخب جوام بفارق الأهداف، فيما يتذيل المنتخب الهندي قائمة المجموعة برصيد ثلاث نقاط.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية