الجمعة, 13 ديسمبر 2019
28 °c

خبر : نائب عراقي: 1300 معتقل من أهالي الأنبار في سجون بابل وكربلاء

الثلاثاء 20 أكتوبر 2015 12:58 م بتوقيت مسقط

بغداد - الأناضول

كشف نائب عن محافظة الأنبار غربي العراق، أمس، عن وجود 1300 معتقل من أبناء المحافظة في سجون محافظتي كربلاء وبابل(وسط)، داعيًا الحكومة الاتحادية للضغط على الحكومة المحلية بكلا المحافظتين لإطلاق سراحهم.

وقال عضو تحالف القوى العراقية(سنية)، عن محافظة الأنبار أحمد السلماني، في مؤتمر صحفي عقده في مبنى البرلمان ببغداد، أن "هناك 1300 معتقل من أبناء محافظة الأنبار يقبعون بالسجون في محافظتي كربلاء وبابل، اعتقلوا خلال الأربعة أشهر الماضية من قبل الحكومتين المحليتين لتلك المحافظات".

وأوضح السلماني، أن "هؤلاء المعتقلين نزحوا من الأنبار إلى تلكم المحافظتين، إلا أنّهم اعتقلوا من قبل السلطات المحلية فيهما بحجة الاشتباه بهم أو عدم امتلاكهم بطاقات إثبات للشخصية".

وطالب النائب، الحكومة الاتحادية بالضغط على حكومتي بابل وكربلاء، لإطلاق سراح المعتقلين الذين ذكرهم.

واتحاد القوى العراقية، هو الممثل الأكبر للمكون السني العراقي في مجلس النواب، وينتمي إليه رئيس البرلمان، سليم الجبوري.

وتقدر الإحصاءات الرسمية أن أكثر من 3 ملايين مواطن نزحوا من مدن العراق المختلفة التي سيطر عليها تنظيم "داعش"، والقليل منهم نزح إلى المحافظات الوسطى والجنوبية.

ورغم خسارة "داعش"، للكثير من المناطق التي سيطر عليها العام الماضي في محافظات ديالى(شرق)، ونينوى وصلاح الدين(شمال)، لكنه ما زال يسيطر على أغلب مدن ومناطق الأنبار التي يسيطر عليها منذ مطلع عام 2014.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية