الإثنين, 09 ديسمبر 2019
22 °c

خبر : بنك صحار يرعى مؤتمر القيمة المحلية المضافة "2015"

الأحد 20 سبتمبر 2015 10:40 م بتوقيت مسقط

مسقط - الرؤية

شارك بنك صحار كراعٍ ذهبي لمؤتمر "القيمة المحلية المضافة 2015" الذي أقيم مؤخراً تحت رعاية معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني، وزير الزراعة والثروة السمكية، ومن تنظيم شركة الإسناد الخارجي للعمليات التجارية بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة عمان.وأقيم المؤتمر في غرفة تجارة وصناعة عمان وشهد حضور ما يقارب 150 شخصاً من المسؤولين في الوزارات ورجال الأعمال البارزين في السلطنة، وقد مثل بنك صحار في المؤتمر كل من الفاضل محمد بن طاهر اللواتي، مساعد المدير العام ورئيس قسم المؤسسات المتوسطة، والفاضل طلال بنعليالزدجالي،مدير تنفيذي أول المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وفيني جيول، مدير أولالمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

وحول دعم البنك ورعايته لهذا الحدث قال ساسي كومار، نائب المدير العام ورئيس وحدة الاستراتيجية والخدمات المصرفية للشركات: "إن الحفاظ على القيمة المحلية المضافة هو أمر ضروري من أجل تحقيق نمو مستدام للاقتصاد الوطني، وخاصة في دولة كالسلطنة، حيث تأتيالحاجة إلى تنويع مصادر الدخل وتقليل الاعتمادعلى قطاع النفط والغاز. ومن خلال الحفاظ على الإنفاق داخلياً،بإمكاننا تحفيز الإنتاجية وتعزيز المزيد من فرص الأعمال التجارية بالإضافة إلى تنمية القدرات البشرية وهيالجوانبالتيدائماًكانبنكصحارداعماًلهامنذانطلاقعملياته. ويعدالتزامنابتعزيزهذهالقضاياواضحاليسفقطمنخلالالمنتجات والخدماتالمقدمةفحسب وإنمامنخلالمشاركتناالفعالةفيمثلهذهالمنتديات".

وهدفالمؤتمرإلىتعزيزالوعيحولالقيمةالمحليةالمضافةودفعوتحفيزجميعشركاتالقطاعالخاصلبذلكافةالجهودالممكنةمنأجلتحقيقأهدافرؤيةالسلطنةحولمبادرةالقيمةالمحليةالمضافة.وكانالمؤتمرقدبدأبكلمةمعاليالدكتورفؤادبنجعفرالساجواني،ثمقدمتخمسحلقاتنقاشيةشهدتتفاعلاًكبيراًحيثأدارهامتحدثينمحليينمنالسلطنةبالإضافةإلىمتحدثينمنخارجها،كماتضمنالمؤتمرحلقةنقاشيةمكثفة وعروضتقديميةحولمبدأالقيمةالمحليةالمضافة والتيتتضمنالمواردالبشريةوالمنتجات والخدمات ودعمالمؤسساتالصغيرةوالمتوسطة.

وأضاف: "إن وجود المؤسسات الصغيرة والمتوسطة المتمكنة والمؤهلة في القطاع هو أمر حيوي للحفاظ على القيمة المحلية المضافة، ولهذا السبب قمنا بتطور سياسة التمويل التي تتناسب مع هذه المؤسسات، والتي تتميز بالمرونة والأسعار التنافسية، كما أننا نقدم للمؤسسات الناشئة الإرشاد اللازم، والموارد المالية الكافيةمن خلال فريقنا الذي يتمتع بالخبرة اللازمة في هذا المجال ويعملون جنباً إلى جنب مع الأقسام الأخرى للبنك لتلبية احتياجات الزبائن المختلفة، وبذلك فإننا نساعدهم على النمو بصورة أسرع وبأقل قدر ممكن من المخاطر".

الجدير بالذكرأنّ بنك صحار يبدي التزامه بقطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة منذ انطلاق عملياته في عام 2007،ولذلك قام بإنشاء وحدة متخصصة لتلبية الاحتياجات المصرفية والمالية لهذه المؤسسات، حيث تمّ إنشاء قسم خاص في فرع العذيبة بالقرب من المنطقة الصناعية في غلا ما يضمن سهولة وصول الزبائن إليها وكذلك تسهل من تفاعل مديريعلاقات الزبائن في الوحدة مع زبائنهم في أماكن عملهم وفهم احتياجاتهم وتلبيتها بالطرق الأفضل، وقد أدى هذا القسم دوراً كبيراً في مساعدة الشركات الناشئة على الانطلاق في أعمالها بمختلف المجالات، كما وفر أيضاً وسائل دعم أخرى لهذا القطاع تجسدت في تبسيط شروط الموافقات على القروض وتحديد نسب فائدة منخفضة لها لدعم رواد الأعمال في مرحلة الانطلاقة الأولى.

اشترك في حسابنا على يوتيوب لمشاهدة فيديوهات لأهم الأحداث العالمية والإقليمية