الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

خبر : "التربية الطلابية" تطلق النسخة الثانية من برنامج بصيص التطوعي بجامعة السلطان قابوس

الإثنين 03 أغسطس 2015 11:17 م بتوقيت مسقط

مسقط - خلود الكمزارية

أطلقتْ جماعة التربية الطلابية بجامعة السلطان قابوس فعاليات برنامج "بصيص 2" التطوعي، وهو برنامج تعليمي يهدف إلى تحسين المستوى المعيشي لعمال دائرة الصيانة بجامعة السلطان قابوس، لمدة 6 أسابيع؛ لرفع المستوى الثقافي والتعليمي لديهم؛ بدعم من شركة النفط العمانية.. وبدأت فعاليات البرنامج باجتماع الإعلاميين والمعلمين وفريق التحسين المعيشي، واستقبال العاملين وإطلاعهم على أنشطة البرنامج.

وقالتْ شذا الفلاحية رئيسة اللجنة الإعلامية بالجماعة: إنَّ برنامج "بصيص" تعليمي، يهدف إلى تحسين معيشة موظفي الشركات العاملين بالجامعة، ويشتمل على جانبين: الجانب التعليمي وجانب التحسين المعيشي ويهدف إلى مساعدة العاملين العمانيين بالجامعة. ويركز الجانب التعليمي على تعليم الفئات المحددة وتدريسهم حسب المستويات؛ وذلك بهدف المساهمة في الرقي الوظيفي والتعليمي لديهم، ويتولى تقديمه متطوعون من طلاب كلية التربية وموظفين ذوي خبرات وقدرات، وينظم برنامج "بصيص" عددا من الورش والبرامج لتطوير المهارات والمعارف؛ منها: تعليم الكتابة والقراءة، وأساسيات الحاسب الآلي واللغة الإنجليزية.

وأشارت الفلاحية إلى حصول الفريق على جوائز محلية على مستوى السلطنة؛ منها: جائزة الرؤية لمبادرات الشباب، وجائزة "مبادرون" من وزارة الشؤون الرياضية. وتذكر الفلاحية أن "بصيص 2" يتميَّز باهتمامه بجانب التحسين المعيشي والنفسي؛ حيث يقدم ورشًا نفسية حول كيفية إدارة الضغوط الحياتية والتنموية كتقدير الذات وتنميتها وتطويرها وتعليم الطالبات مهن حرفية عملية للاستفادة منها بتقديم من المختصين والمدربين المؤهلين. وأضافت بأنَّ البرنامج يهدف إلى خدمة المجتمع وفق خطة لتفعيل دور الشباب في خدمة الوطن ومساعدة العمال العمانيين، وهم الفئة المستهدفة من الناحية التعليمية والتحسين المعيشي.

وعن أهم الصعوبات التي تواجه الفريق، قالت الفلاحية: إنَّ مرحلة الصعوبات باتت أقل في النسخة الثانية منها عن الأولى، ولا تزال الجهود تُبذل من أجل تفادي الصعوبات والمشكلات في المرحلة الثانية من العمل، بفضل تكاتف جهود فريق العمل مع مساندة الموظفين والفئة المستهدفة من العمال وموظفي شركات الصيانة بالجامعة.