السبت, 22 سبتمبر 2018

خبر : شرطة عمان السلطانية تحتفل بافتتاح مركز شرطة لوى ضمن جهود الارتقاء بالخدمات الأمنية

الجمعة 12 يونيو 2015 04:53 ص بتوقيت مسقط

لوى- الشرطي/ صالح الصلطي

احتفلت شرطة عمان السلطانية صباح أمس بافتتاح مركز شرطة لوى بمحافظة شمال الباطنة، وذلك تحت رعاية معالي الدكتور أحمد بن محمد الفطيسي وزير النقل والاتصالات، وبحضور معالي الفريق حسن بن محسن الشريقي المفتش العام للشرطة والجمارك، وعدد من أصحاب السعادة وكبار ضباط شرطة عمان السلطانية وقوات السلطان المسلحة والأجهزة الأمنية، والمشايخ والرشداء، ورؤساء المصالح الحكومية.

وبعد وصول راعي المناسبة، قام معاليه بإزاحة الستار إيذانا بافتتاح المبنى، ثم شاهد والحضور الاستعراض العسكري الذي أقيم بهذه المناسبة. بعد ذلك ألقى العقيد عبدالله بن صالح الغيلاني قائد شرطة محافظة شمال الباطنة، كلمة بهذه المناسبة رحّب فيها بالحضور. وأشار فيها إلى أن منتسبي جهاز الشرطة يفخرون بافتتاح هذا الصرح الأمني في وطننا الغالي، في إطار تنفيذ كل ما من شأنه أن يؤدي إلى خدمة أمنيةً متقدمةً تقنياً وإجرائياً في مركز أمني متكامل الخدمات؛ حيث روعي في إنشائه أحدث المعايير والمواصفات الفنية والتقنية. وأضاف أن المبني يضم مركزاً أمنياً متكاملاً ومجمع خدمات للشرطة في مجالات الجوازات والإقامة والأحوال المدنية والمرور وقسم لكلاب الشرطة، ومرافق متعددة توفر بيئة مناسبة ومثالية لطبيعة الأعمال الشرطية. واختتم العقيد عبدالله الغيلاني كلمته بالشكر الجزيل إلى معالي الدكتور أحمد بن حمد الفطيسي وزير النقل والاتصالات على رعايته حفل الافتتاح، والحضور الكرام على تشريفهم هذا الحفل. كما توجّه بالشكر إلى معالي الفريق المفتش العام للشرطة والجمارك لحرصه الدائم على تطوير مختلف قطاعات الشرطة ومتابعته الدائمة بكل ما يرقى بأعمال الشرطة المختلفة.

عقب ذلك ألقى أحد المواطنين قصيدة شعرية بهذه المناسبة، بعدها ردد المشاركون في الطابور نشيد الشرطة، تبعه قسم النداء والتأييد وهتفوا ثلاثًا بحياة مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى- حفظه الله ورعاه-، عقب ذلك تم عزف السلام السلطاني.

ثم قدمت موسيقى شرطة عمان السلطانية معزوفات موسيقية، وابتهاجًا بهذه المناسبة عبر المواطنون في ولاية لوى عن فرحتهم وقدموا فقرات من الفنون الشعبية.

وبعدها.. قام معالي الدكتور أحمد بن محمد الفطيسي وزير النقل والاتصالات يرافقه معالي الفريق المفتش العام للشرطة والجمارك والحضور بجولة في أرجاء المركز، ومبنى الخدمات ومركز الفحص الفني للمركبات وقسم كلاب الشرطة.

وبهذه المناسبة، قال يوسف بن محمد بن سعيد المعمري عضو المجلس البلدي بولاية لوى: "استبشر أبناء ولاية لوى بافتتاح مشروع مبنى مركز شرطة لوى والذي يعد نقلة نوعية في حجم الخدمات التي تزخر بها الولاية في العهد الزاهر الميمون لمولانا حضرة صاحب جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى حفظه الله ورعاه وهذا بحد ذاته نقلة إيجابية كبيرة لأبناء الولاية لما يقدم من خدمات تسهل للمواطن أعباء كبيرة كانت مصدر قلق وعدم ارتياح".

وأضاف أن ولاية لوى تتمع بخصوصية ربما لا تتوفر لباقي الولايات لكثرة المقيمين فيها من الوافدين، بحكم وجود ميناء صحار الصناعي والمنطقة الحرة بالولاية، فضلا عن المواطنين والذين ستكون استفادتهم كبيرة وإيجابيّة. واختتم عضو المجلس البلدي بولاية لوى قائلا إنّ شرطة عمان السلطانية ومن خلال الخطة الخمسية الماضية والحالية توسعت في بناء الكثير من المباني الشرطية في مجال الدفاع المدني وخدمات الإسعاف والمرور والأحوال المدنية والترخيص والفحص وتعد من أوائل الجهات الحكومية في تطوير منظومة الحكومة الرقمية (الإلكترونية) والإسراع في تقديم الخدمة الرقمية للمجتمع والدليل على ذلك تفوقها على غيرها من الوزارات الخدمية وحصولها على جوائز في هذا المجال.