الإثنين, 24 سبتمبر 2018

خبر : الحارثي يخوض تحديا جديدا للمرة الثانية على حلبة سلفرستون

الخميس 28 مايو 2015 04:42 ص بتوقيت مسقط

مسقط- الرؤية

للمرة الثانية على التوالي وخلال فترة زمنية أقل من أسبوع.. سيكون سائق فريق عمان لسباقات السيارات البطل أحمد الحارثي في صراع مع كبار المتسابقين في أوروبا عندما يشارك في الجولة الرابعة لبطولة جي تي البريطانية على أرضية حلبة سلفرستون البريطانية الشهيرة والتي شهدت الأسبوع المنصرم مشاركة فريق عمان لسباقات السيّارات بقيادة البطل العماني أحمد الحارثي في سباق الجولة الثانية لبطولة بلانك بان الأوروبية.

وستكون حلبة سلفرستون البريطانية يوم الأحد 31 مايو مسرحًا لإقامة الجولة الرابعة والسباق الخامس في بطولة جي تي والتي يتصدرها فريق عمان لسباقات السيّارات بقيادة الحارثي وزميله دانييل لويد برصيد 99 نقطة ويعتمد الفريق كثيرًا على نتيجة هذا السباق لتعزيز فرص الفريق في التصدر وبفارق مريح عن البقية وخاصة بعد اعتلاء الفريق منصة التتويج بالمركز الثاني في سباق الجولة الماضية والتي جرت على حلبة روكنجهام.

ويعد سباق جولة سلفرستون من أطول سباقات البطولة والتي تمتد لثلاث ساعات متواصلة وبالتناوب بين الحارثي ولويد وعلى أرضية الحلبة الأشهر في بريطانيا والتي تمتد لمسافة 3.66 ميل، ويأمل الفريق على متن سيارة استون مارتن فانتاج والمدعوم من قبل الطيران العماني ووزارة الشؤون الرياضية والبنك الوطني العماني وأوريدو للاتصالات ومجموعة شركات الحشار استون مارتن أن يواصل مشوار النتائج الإيجابية بعد جولة روكنجهام ويسعى الفريق الفني إلى تجهيز السيارة بكافة مقومات النجاح خصوصًا بعد وجود عطل فني في مكابح سيارة الفريق في الجولة الثانية لبطولة بلانك الأوروبية التي جرت الأسبوع الماضي.

وقال أحمد الحارثي الذي يستعد للدخول في منافسة حامية للتأهل ضمن الأوائل الثلاثة في التاهيلات: "نحن على إستعداد تام للدخول في السباق وكل ما نتماه هو أن يقف الحظ بجانبنا هذه المرة وألا نواجه مشاكل بالسيارة والفريق الفني قام بعمل جيد ما بعد سباق سلفرستون حيث كنا نعاني من عدم ثبات السيارة".

وأضاف الحارثي " إنّ ثقتنا كبيرة في أنفسنا بأننا سوف نقدم سباقًا مميزًا خاصة بعد أدائنا في السباق الماضي في بلانك بان ولو لا المشاكل الفنية لكنا في موقع أفضل في نهاية السباق ومع ذلك فإننا نبحث عن التتويج هذه المرة ولدينا دراية وخبرة في مكامن القوة والضعف في حلبة سلفرستون".