الأحد, 23 سبتمبر 2018

خبر : السيابية تتفقد مركز تدريب وإنتاج الخنجر والمشغولات الفضية بسناو

الإثنين 25 مايو 2015 05:59 ص بتوقيت مسقط

مسقط - الرؤية

قامت معالي الشيخة عائشة بنت خلفان بن جميّل السيابية رئيسة الهيئة العامة للصناعات الحرفية بزيارة ميدانية لمركز تدريب وإنتاج الخنجر والمشغولات الفضية بنيابة سناو التابعة لولاية المضيبي بمحافظة شمال الشرقية، وتأتي الزيارة بهدف تقييم سير العمل والأداء الحرفي في المركز إلى جانب ضمان اكتساب الأيدي الوطنية الشابة الملتحقة بمختلف برامج التدريب والتأهيل المعتمدة وفق خطة الهيئة لعام 2015م، بالمهارات الابتكارية والإبداعية بالإضافة إلى الوقوف على كفاءة المنتجات الحرفية المطورة ومدى ملائمتها للأسواق المحلية، وذلك في إطار الزيارات الميدانية لمعاليها والتي تهدف إلى المتابعة المستمرة لكافة الإمكانيات المتحققة للقطاع الحرفي حيث تحرص الهيئة على تنفيذ برامج تدريبية متكاملة لحماية الصناعات الحرفية وضمان استمراريتها.

وأطلعت معالي الشيخة عائشة السيابية على عدد من الخناجر المنفذة في المركز بأنواعها المتنوعة بالإضافة إلى عدد من المشغولات الفضية التي قامت المتدربات بإنتاجها وأبدت إعجابها بالاتقان والجودة التي تميزت بها هذه المنتجات كما وجهت بضرورة بذل المزيد من الجهد لتطوير العمل الحرفي لتحقيق الكفاءة اللازمة.

وأكدت معاليها على أهمية تجاوز كافة التحديات والمعوقات إن وجدت من خلال تسهيل كافة الإمكانيات المتاحة مع الالتزام بروح التحدي والإصرار والمثابرة مما يهيئ للمتدربين فرصا مستقبلية للنهوض بصناعاتهم الحرفية وتحقيق عوائد استثمارية مجدية، موضحة على ضرورة الاهتمام بالهوية الوطنية لخطوط إنتاج الصناعات الحرفية المحلية مع العناية بثقافة ريادة المشاريع الحرفية وتبني المبادرات المعززة للتسويق والترويج الحرفي.

وتضمنت الزيارة على تفقد الورشة التدريبية والإنتاجية المخصصة لتصنيع الخناجر والمشغولات الفضية والتي تحتوي على العديد من الأجهزة والتقنيات المتطورة المستخدمة في المجال مثل فرن صهر خام الفضة وفرن الشمع الخاصة بالمشغولات الفضية وفرن تلميع الفضة وآلات السنفرة التي تستعمل لنصل الخنجر وفرن تثبيت البودرة بالإضافة إلى آلة تلميع الخناجر والفضيات وآلة إزالة البودرة من الفضة والخناجر، كما استمعت معالي الشيخة إلى آراء وانطباعات منتسبات البرنامج التدريبي فيما يختص بطبيعة البرامج المنفذة كما تمّ تقديم شرح تفصيلي لما يتم إنتاجه من صناعات فضية مبتكرة ومطورة بأيدي محلية ومستفادة من الخامات البيئية.

وقد أنشئت الهيئة مركز تدريب وإنتاج الخنجر والمشغولات الفضية في سناو عام 2011م، نظرا لاشتهارها بهذه الحرفة حيث تعتبر من الحرف المنتشرة بكثرة في محافظات السلطنة ويتم استخدامها على نطاق واسع في مختلف المناسبات .

من جانب آخر قامت معالي الشيخة عائشة السيابية بزيارة دائرة الصناعات الحرفية بشمال الشرقية للوقوف على سير عمل الدائرة والاحتياجات والمتطلبات الوظيفية لتحقيق الجودة والابتكار في العمل بالإضافة إلى دراسة الآراء والمقترحات المطورة للعمل والأداء الحرفي.