الإثنين, 24 سبتمبر 2018

خبر : "البنتاجون" يعدل إستراتيجيات الحماية العسكرية لتلافي "الهجمات الإلكترونية"

الإثنين 23 مارس 2015 10:36 م بتوقيت مسقط

واشنطن - رويترز

قال مسؤولون أمريكيون أنَّ وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" تتَّخذ إجراءات حاسمة لتعزيز أمن أنظمة الأسلحة الأمريكية، ضد الهجمات الإلكترونية؛ منها: إصدار قواعد جديدة للامتلاك خلال الأشهر القليلة المقبلة.

وقالت كاترينا مكفارلاند مساعدة وزير الدفاع الأمريكي لـ"رويترز"، أنَّه إلى جانب سياسة الامتلاك تعد الوزارة كتيبا إرشاديا يُساعد مديري البرامج على تقييم العلاقة التبادلية بين التكلفة والمخاطر أثناء وضع برامج الأسلحة الجديدة وجعلها أكثر أمنا. وقالت مكفارلاند -في مقابلة- إنَّه من المقرر الانتهاء من الوثيقتين في الربع الأخير من السنة المالية الحالية التي تنتهي يوم 30 سبتمبر.

وقال فرانك كيندال كبير المسؤولين عن مشتريات السلاح الأمريكي، إنَّ الهجمات الإلكترونية على الأسلحة الأمريكية والمصانع هي مشكلة "منتشرة" تتطلب اهتماما أكبر.

وفى يناير الماضي، قال كبير المسؤولين عن اختبار الأسلحة -أمام الكونجرس- إنَّ كلَّ برامج السلاح الأمريكية تقريبا أظهرت "قابلية ملموسة للتعرض" للهجمات الإلكترونية.

وقال تيري هالفرسن مدير المعلومات في البنتاجون لرويترز: "الخطر جاد للغاية. نحن نتخذ إجراءات رادعة للغاية في مواجهة هذه المخاطر". وتحدث هالفرسن عمَّا وصفه بهجمات متطورة للغاية من جانب مجرمين وجماعات متطرفة وحكومات أجنبية. وصرح بأن الحرب الإلكترونية تتيح للمهاجمين فرصة إيقاع أذى كبير بثمن بخس.