إزالة الصورة من الطباعة

كشف خدعة كبيرة في بطاريات "آيفون"

<p dir="RTL">&nbsp;</p> <p dir="RTL">كشف خبراء في مجال التكنولوجيا، عما اعتبروه &quot;خدعة&quot; من &quot;أبل&quot;، حيث تقدم الشركة تقديرا مغلوطا ومبالغا فيه بشأن شحن البطاريات في هواتف &quot;آيفون<span dir="LTR">&quot;.</span></p> <p dir="RTL">وذكر موقع &quot;فوكس نيوز&quot;، أن شحن &quot;آيفون&quot; ينفد في مدة أقصر من تلك التي تعلن عنها الشركة الأميركية، مع كل إصدار جديد للهواتف<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">وأجرت جمعية &quot;ويتش&quot; لحقوق المستهلكين في بريطانيا، تجربة لـ8 من هواتف آيفون، ووجدت أن الشحن يصمد لوقت أقل من المعلن بنسبة تتراوح بين 15 و51 بالمئة<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">وأظهرت النتائج أن هاتف آيفون &quot;إكس آر&quot; من أكثر الأجهزة التي تضلل مستخدميها، ففي الوقت الذي تقول &quot;أبل&quot; إن بطاريته تصبر لـ25 ساعة من المكالمات المستمرة، تبين أنها لا تصمد سوى 16 ساعة و32 دقيقة<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">وتقول الخبيرة الرقمية، ناتالي هيتشنز، إنه بات من الضروري أن يتحقق المستخدمون من كفاءة البطارية حينما يشترون الهواتف، لأن الشركات قد تروج لنفسها بشكل غير دقيق<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">وسارعت &quot;أبل&quot;، إلى نفي ما توصلت إليه الجمعية، قائلة إنها تجري قياسا دقيقا لعمر البطارية، وأوضحت أن هواتف آيفون مصممة بشكل يتيح تمديد عمر البطارية إلى أقصى حد ممكن<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">وأضافت أن الجمعية البريطانية لم تحدد الطريقة التي اعتمدتها في قياس عمر البطارية، في إشارة إلى أن هاتف آيفون قد يتمكن من إجراء المكالمة لمدة أطول إذا قام المستخدم بتفعيل خاصية اقتصاد الطاقة<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">&nbsp;</p>