إزالة الصورة من الطباعة

منتدى التوجهات الرقمية يستعرض "دور الثورة الصناعية الرابعة في التحول الإلكتروني للحكومات"

<p dir="RTL">&nbsp;</p> <p dir="RTL">مسقط - الرؤية</p> <p dir="RTL">نظَّمتْ هيئة تقنية المعلومات، أمس، منتدى التوجهات الرقمية للثورة الصناعية الرابعة، بعنوان &quot;دور الثورة الصناعية الرابعة في تحول الحكومات&quot;؛ وذلك بالتعاون مع شركة مايكروسوفت عمان، بالمركز الثقافي في جامعة السلطان قابوس، وبحضور الدكتور سالم بن سلطان الرزيقي الرئيس التنفيذي لهيئة تقنية المعلومات والمهندس عمر بن سالم الشنفري نائب الرئيس التنفيذي للعمليات.</p> <p dir="RTL">ويأتي المنتدى ضِمن المساعي الحثيثة للهيئة التي تبذلها في تنفيذ الإستراتيجية الوطنية لمبادرة عُمان الرقمية والحكومة الإلكترونية لتحويل المجتمع إلى مجتمع معرفي، ونشر ثقافة الوعي الرقمي لدى المجتمع. وقدَّم المهندس عُمر بن سالم الشنفري نائب الرئيس التنفيذي للعمليات بهيئة تقنية المعلومات كلمة، قال فيها إنَّ السلطنة حرصتْ على ترسيخ ركائز التحول الرقمي، عبر إيجاد بنية أساسية متطورة لتقنية المعلومات والاتصالات، والحرص على إيجاد السياسات والمعايير والبنية التشريعية والقانونية التي تستوعب التحولات الإلكترونية المستجدة، مع العمل على تطوير الاستثمار في القطاع. وأضاف الشنفري أن السلطنة أولت اهتماما بالتحولات الكبرى التي أخذت تلوح في الأفق مع القفزات النوعية التي بدأت تحدثها تقنيات الثورة الصناعية الرابعة؛ مثل: الذكاء الاصطناعي، وسلاسل الكتل &quot;البلوكتشين&quot;، وإنترنت الأشياء، والواقع الافتراضي والواقع المعزز، إضافة لمُبادرات تم البدء فيها لتطبيق تقنية البلوكتشين وتقنيات الذكاء الاصطناعي... وغيرها من التقنيات الناشئة، والتي سيتم الإعلان عنها قريبًا. وأوضح الشنفري أن المنتدى يسلط الضوء على الدور المتزايد للثورة الصناعية الرابعة في التحول الإلكتروني الحكومي، وكيفية تعزيز الاستفادة من التقنيات الحديثة الناشئة لتعزيز الإنتاج وتحقيق القيمة الإقتصادية المضافة، وتقليل المصروفات التشغيلية<span dir="LTR">.</span></p> <p dir="RTL">وقدَّم إيهاب فودة مدير القطاع الحكومي في الشرق الأوسط وإفريقيا لمايكروسوفت، كلمة المؤسسة؛ تطرق فيها لمفهوم التحول الرقمي، والفرق بين الثورات الصناعية الثلاث وما قدمته للبشرية، إضافة لمزايا تقنيات الثورة الصناعية الرابعة. وأضاف: إننا في مايكروسوفت نحرص على التحول رقميًّا، وقد مررنا بمراحل متعددة حتى نصل لما وصلنا إليه، فاليوم وصلنا للحوسبة السحابية الذكية، وكيف يمكن لهذه التقنية أن تغير حياتنا، وتحدث عن تجربة مايكروسوفت في الاستفادة من تقنية الذكاء الاصطناعي في تطوير ابتكار يساعد على تشخيص مرض سرطان الثدي؛ مما يعكس دور التقنيات في مختلف مناحي الحياة.</p> <p dir="RTL">وتحدَّث أحمد فراج المدير الإقليمي لحلول القطاع الحكومي والمدن الذكية في مايكروسوفت، في ورقة عمل بعنوان &quot;تمكين التحول الإلكتروني والمدن الذكية&quot;، وناقش التحديات التي تواجه المدن، والتي تحتاج فيها للتحول الرقمي ليتم حلها.</p> <p dir="RTL">وقام شركاء مايكروسوفت -خلال المنتدى- بعرض حلولهم الخاصة بالذكاء الاصطناعي والقائمة على سحابة مايكروسوفت الذكية؛ بهدف زيادة الإنتاجية وزيادة مرونة التنقل وابتكار خدمات رقمية جديدة للمواطنين.</p> <p dir="RTL">وقدم خالد الشبرواي مسؤول حلول الحوسبة في القطاع الحكومي في مايكروسوفت، ورقة عمل بعنوان &quot;دور الذكاء الاصطناعي في التحول الإلكتروني&quot;؛ تحدَّث فيها عن مزايا الذكاء الاصطناعي والوظائف التي سيُحدثها توظيف هذه التقنية في الدول.</p>