إزالة الصورة من الطباعة

"نماء" تدشن النسخة الثالثة للمشروع التوعوي "بيتي آمن"

<p dir="RTL">&nbsp;</p> <p dir="RTL">مسقط &ndash; الرؤية</p> <p dir="RTL">دشنت مجموعة نماء النسخة الثالثة من مشروع &quot;بيتي آمن&quot;، أحد مشاريع الاستدامة في الركيزة الاجتماعية للمجموعة. وتهدف المجموعة من خلال تدشين البرنامج إلى بناء ثقافة الصحة والسلامة والتوعية بالمهارات اللازمة للتعامل مع الحالات الطارئة في هذا المجال والوقاية من الحوادث المحتملة في المنازل.</p> <p dir="RTL">ومن منطلق تمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة وبناء الفرق التطوعية التي تساهم بشكل فاعل في المجتمع، تحرص مجموعة نماء على قيام شركة أجيال الهمة (همتي) وفريق أسعف التطوعي بتنفيذ المشروع الذي يحتوي على مجموعة من الفعاليات والأنشطة والمحاضرات التدريبية.</p> <p dir="RTL">وتستهدف مجموعة نماء لهذا العام مختلف فئات المجتمع المحلي (ربات المنازل والأمهات وطلبة المدارس والجامعات والكليات) إلى جانب مساندة الجهات المعنية الداعمة لبرامج الصحة والسلامة المنزلية والمجتمعية والبيئة.</p> <p dir="RTL">وشمل التدشين إقامة أولى ورش العمل في جزيرة مصيرة وولاية الجازر والتي تستهدف 150 مشاركاً على الأقل. كما سيواصل المشروع أهدافه من خلال إقامة المزيد من ورش العمل وبرامج التدريب في عشر مُحافظات وهي: مسقط وظفار وشمال وجنوب الشرقية والوسطى والداخلية والبريمي ومسندم وشمال وجنوب الباطنة في خمس جامعات وأكثر من خمس مدارس متوزعة في المحافظات العشر خلال الفترة من 6 سبتمبر إلى 30 نوفمبر من العام الجاري.</p> <p dir="RTL">وانطلق مشروع &quot;بيتي آمن&quot; في نسخته الأولى في عام 2015 وتم تدريب أكثر من 400 شخص من سكان ولاية بوشر على الإسعافات الأولية ومكافحة الحريق والسلامة المنزلية، إضافة إلى تزويد 200 منزل في ولاية بوشر بصندوق الإسعافات الأولية وأدوات الإطفاء المناسبة للسيطرة على الحرائق.</p> <p dir="RTL">وجاء تنفيذ النسخة الثانية من المشروع في العام المنصرم في كافة ولايات محافظة مسقط، حيث استهدف المشروع طلبة وطالبات المدارس وربات المنازل وجمعيات المرأة العمانية وأمهات طلبة وطالبات المدارس والحاضنات العمانيات في مراكز ما قبل التدخل المدرسي الحكومية والواعظات والمرشدات الدينيات، بالإضافة إلى التركيز على مجال الإسعافات الأولية مع تعدد الحالات المتطلبة كما تم تزويد المشاركين بحقيبة ودليل الإسعافات الأولية. وتقدمت مجموعة نماء بالشكر الجزيل لوزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالي والهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف على تعاونهم المثمر والمتواصل مع جميع شركات المجموعة والعمل على تحقيق التنمية المستدامة في مختلف مجالات الصحة والسلامة والبيئة في السلطنة.</p>