إزالة الصورة من الطباعة

جبل شمس و"الشرقي" ومسفاة العبريين وكهف الهوتة أبرز الوجهات السياحية في الحمراء

 

 

الحمراء - الرؤية

تعد ولاية الحمراء واحدة من أبرز الوجهات للسياحة الداخلية لما تتميز به من انخفاض درجات الحرارة في فصل الصيف مقارنة بمناطق أخرى، كما أن السائح يجد فيها كل ما يطمح إليه بفضل التنوع الجغرافي والثقافي. وقد جعلها اختلاف المناخ وتنوع التضاريس محط أنظار الباحثين عن متعة تسلق الجبال الشاهقة واستكشاف الكهوف والمغامرات الصخرية، والاستمتاع بمناظر الطبيعة الخلابة في واحات النخيل الممتدة والأفلاج الجارية، فيما تبقى الحارات القديمة متنفساً لمحبي استحضار التاريخ والوقوف على الآثار الحية الشاهدة على حياة الإنسان العماني قديما.

وقال مدير إدارة السياحة بمحافظة الداخلية خليل بن سيف التوبي إن ولاية الحمراء تشكل عامل جذبٍ في معظم فترات العام، غير أنها في فصل الصيف تبقى خياراً مناسباً للجميع، خصوصاً وأنها تضم عدداً من المنشآت الفندقية والنزل السياحية المعروفة كـاستراحة الهوتة وبيت الشرف للضيافة وفندق شرفة العلمين ومنتجع قمة جبل شمس  الفاخر (the view) واستراحة مرتفعات سما جبل شمس ومركز ارتحال وتخييم جبل شمس والمسفاة للنزل التراثية. وأكد التوبي أن جبل شمس والجبل الشرقي ومسفاة العبريين وكهف الهوتة هي أبرز الوجهات السياحية في الولاية، مشيراً إلى أن جبل شمس يعتبر القمة الأعلى في السلطنة، إذ يرتفع إلى أكثر من 12 ألف قدم، ويتميز ببرودة الجو شتاءً واعتداله صيفاً، وتواجد أشجار البوت والعلعلان ذات الرائحة العطرة.

ويحظى الجبل الشرقي باهتمام الزوار، فهو يفصل بين محافظتي الداخلية والباطنة[SAAK1]، ويحوي الكثير من المزارات السياحية على امتداد الطريق الواصل بين المحافظتين، الذي يمتد من ولاية الحمراء وصولاً إلى الرستاق. وتحتل مسفاة العبريين نصيباً وافراً من الإقبال المتزايد طيلة العام، وهي تعد وجهةً ثمينة بما تحتفظ به من طابعٍ معماري أصيل، بين الأفلاج وواحات النخيل في لوحةٍ طبيعية تملأ العين وتفتح أذرع الخيال على مكامن الدهشة.

كما أن كهف الهوتة يتميز بمزيج نادر بين الطبيعة والتاريخ، احتفت النهضة المباركة به وبزواره من خلال بناء مبنى لاستقبال الزوار ومكاتب إدارية ومتحف مصغر يحتوي على أنواع عديدة من الصخور والمعادن التي كونتها الطبيعة داخل الكهف، وقاعة لعرض الأفلام الوثائقية، وقاعة أخرى لانتظار الزوار والسياح ومطعم، وبلغ زوار هذا الكهف في العام المنصرم 71575 زائراً.

وقال عبد الوهاب البلوشي عضو مجلس إدارة منتجع  ذا فيو  (the view) إن المنتجع يحظى بإقبال جيد، لما تتسم به ولاية الحمراء من اعتدالٍ في الجو خصوصاً عبر المناطق المرتفعة في الجبال المحيطة بالولاية، مضيفًا أن منتجع (ذا فيوا) يقع بالقرب من قرية حيل الشص الكائنةٌ على ارتفاع يبلغ ١٤٥٠ متر فوق سطح البحر، كما أن درجة الحرارة تتراوح بين ٢٥-٣٠ درجة مئوية، وفي الفترة المسائية تهب نسمة هوائية معتدلة وأحياناً تميل إلى البرودة. وأضاف البلوشي أن المنتجع يقدم لزواره العديد من الأنشطة الرياضية المتنوعة كالسباحة في الحوض الرائع الذي يتمتع بإطلالة مدهشة على ولاية الحمراء، كما نقوم بأخذ النزلاء إلى جولة سياحية من خلال قيادة الدراجات الهوائية تحت الأماكن المظللة بالنخيل، ولهواة المشي هناك جولات خاصة للمشي في ربوع قرية مسفاة العبريين وتحت ظل الأشجار والنخيل عبر تدرجات ومنحدرات القرية الطبيعية الجميلة.

ويُقدِّم فندق "شرفة العلمين" للسياح وزوار كهف الهوتة العديد من المميزات عند اختياره للإقامة فيه، لاسيما مع قرب إنشاء المرحلة الثانية من مرافقه، يحوي الفندق 28 غرفة ويقع على بُعد مسافة ساعتين من مطار مسقط الدولي. ويتميز الفندق بروعة الإبداع في التصاميم الهندسية الفريدة، خاصة في التوسعة القائمة بالمرحلة الثانية. ويقع على ارتفاع شاهق في منطقة بركة الشرف بالقرب من كهف الهوتة.

 وقال رئيس مجلس إدارة الفندق: قبل عدة أعوام، وضعنا تصورات لإنشاء علامة تجارية لامعة في قطاع الضيافة؛ بحيث تكون قادرة على سد الفجوة القائمة في السوق، والتي تتمثل في الحاجة لخدمات فندقية ترتكز على الخبرة المهنية وتلبي متطلبات أسلوب الحياة وتنطوي على منافع استثنائية وتكون في متناول الجميع. وبعد أن تمكنا من تحقيق رؤيتنا وبلورتها على أرض الواقع، فإننا على ثقة تامة بأن تواجد الفندق في ولاية الحمراء، سيكون محط تقدير العديد من الضيوف حول العالم الذي سيحظون بتجربة إقامة فندقية فريدة ومتميزة.