إزالة الصورة من الطباعة

السجن يطارد كريستيانو رونالدو

كشفت تقارير إعلامية، أن البرتغالي كريستيانو رونالدو، رفض التوصل إلى تسوية مع هيئة الضرائب الإسبانية، ما قد يعرضه للسجن.

وتقول وسائل إعلام إسبانية، إن استمرار رونالدو في عناده، يجعل سجن «الدون» إمكانية واردة. وذكرت صحيفة «الموندو» أن رونالدو يرى اتهامه بالتهرب الضريبي «غير متسق»، ولا أساس له ويتعارض مع القانون. وأرسل اللاعب البرتغالي، خطاباً جديداً للمحكمة انتقد فيه بشدة هيئة الضرائب الإسبانية، وأكد أن التهم الموجهة ضده «لا أساس لها»، وتمثل «استخداماً تعسفياً للقانون الضريبي».