إزالة الصورة من الطباعة

"التجاري العماني الأمريكي" ينظم مؤتمرا حول ضريبة القيمة المضافة

 

 

مسقط - الرُّؤية

نظَّم المركزُ التجاريُّ العُمانيُّ الأمريكيُّ -وبالتعاون مع شركة برايس ووتر هاوس كوبرز- مؤتمرا لمناقشة سُبل تقديم ضريبة القيمة المضافة في عُمان ودول مجلس التعاون الخليجي؛ وذلك في فندق جراند حياة مسقط، بحضور ما يزيد على 60 من ممثلي الشركات ورواد الأعمال من جميع أرجاء السلطنة.

وشهدتْ فعاليات المؤتمر عَرْضًا تقديميًّا بواسطة الخبير نيك جيانوبولس مدير قسم ضريبة القيمة المضافة في شركة برايس ووتر هاوس كوبرز في أبو ظبي، واستعرضَ آخر التطورات المتعلقة بضريبة القيمة المضافة في دول مجلس التعاون، وتجارب تطبيقها في عددٍ من المناطق الأخرى، فضلا عن الخطوات اللازمة لبدء تطبيقها.

وسلَّط جيانوبولس الضوء على عددٍ من النماذج والأمثلة لتزويد المشاركين برؤاه وبنبذة عن خبراته المتعلقة بتجارب تطبيق ضريبة القيمة المضافة في الدول الأخرى حول العالم. وبعد العرض التقديمي، عقدت حلقة عمل تفاعلية لتلقي استفسارات المشاركين والرد عليها.

وقال علي كمال داود رئيس المركز التجاري العُماني الأمريكي: إنَّ جميع الجوانب الاقتصادية بدءاً من مجال الغذاء والتصنيع والإنشاءات والعقارات وحتى الصناعات الدوائية، ستتأثر بوضع نظام لضريبة القيمة المضافة. وأضاف بأنَّه من أجل النجاح في التعامل مع هذا التغيير الاقتصادي، تحتاج الشركات إلى تطوير وتطبيق إستراتيجيات مدروسة تتوافق مع هذه الشريبة الجديدة. ويُسعدنا في المركز التجاري العُماني الأمريكي تنظيم هذا المؤتمر لمساعدة الشركات في عُمان في الاستعداد لهذه الخطوة المقبلة.

وتطبِّق أكثر من 114 دولة في جميع أنحاء العالم نظام ضريبة القيمة المضافة بنسب ضريبية تتراوح بين 25% في دولة الدنمارك، و10% في كلٍّ من جمهورية مصر العربية ولبنان. ومن المتوقَّع أنْ تبلغ نسبة ضريبة القيمة المضافة في دول مجلس التعاون 5% حيث تُسهم بما يقارب الـ400 مليون ريال عماني سنوياً في عائدات الضرائب بالسلطنة وفقا لوزارة المالية.