إزالة الصورة من الطباعة

مزنة الحراصية تهوى التمثيل والتقديم الإعلامي.. وتطمح لرفع علم السلطنة في أكبر المسابقات الدولية

مسقط- الرُّؤية

تَهْوى مزنة بنت مرهون الحراصيةالطالبة بكلية الزهراء الجامعية للبنات، التقديم والتمثيل المسرحي، وتطمح للوصول إلى مستوى الاحترافية؛ من خلال تطوير موهبتيوالارتقاء إلى مستوى أعلى.

وقالتْ الحراصية إنها شاركت في العديد من مسابقات التقديم والتمثيل المسرحي، داخل وخارج المدرسة.. مشيرة إلى أنَّها تغمرها السعادة عندما تقف أمام ميكروفون الإذاعة المدرسية في كل مناسبة وطنية وعامة.وتدين الحراصية بالفضل إلى دعم أسرتها ومساندتهم لها في تطوير موهبتها، من خلال تحفيزها على المشاركة في مختلف المسابقات.

ومن أبرز مشاركات الحراصية منافستها في مسابقات التقديم، وحصلت على المركز الأول على مستوى المدرسة، كما قدمت ملتقى الصحة على مستوى محافظة جنوب الباطنة،علاوة على الكثير من المسابقات التي شاركت فيها وكانت مصدر سعادة لها، حتى وإن لم تحصل على جوائز في بعضها.

وقدَّمتْ الحراصية العديد من الحفلات في نطاق محافظة جنوب الباطنة، رغم التحديات والعوائق التي واجهتها في كل مرة تقف فيها على المسرح، أو تمسك بالميكروفون.

وعن المواقف الصعبة والتحديات التي واجهتها منذ أن قرَّرت خوض غمار التقديم والتمثيل، قالت الحراصية إنها واجهت عدة صعوبات، وكان أشدها على نفسها التعليقات السلبية من بعض الزميلات في المدرسة، لكنها أكدت أن مثل هذه التعليقات لم تكن سوى حافزا لها؛ إذ تمتلك يقينا بأنها قادرة على مواجهة التحديات وتجاوز الصعاب.

وتؤكد الحراصية أنها تمتلك طموحا لا حدود له، وتعمل بكل جد واجتهاد لمواصلة تطوير موهبتها، وتعزيز مهارتها في التقديم والتمثيل، وتأمل أن تمثل السلطنة ذات يوم في المحافل العالمية، وأن ترفع علم السلطنة خفاقا على منصات التتويج. وعن حلمها الذي ترغب في تحقيقه في المستقبل، قالت الحراصية إنها تحلم بأن تصبح في المستقبل مُقدِّمة برامج محترفة، تسهم في توصيل المعرفة للمجتمع، وتشارك في التوعية بمختلف القضايا العامة، لا سيما التي تساعد على تطوير المواهب وتكريم المميزين والمبدعين في مختلف المجالات.